اصابة النائب دراجي بالـCOVID-19 رغم تلقيه تطعيما كاملا !

  • article

أعلن النائب عن دائرة Nelligan منصف دراجي اليوم الأحد عبر حسابيه على تويتر والفيسبك أنه سيدخل في فترة الحجر بعد أن أثبتت فحوصات اجراها إصابته بـ COVID-19. وقال النائب عن حزب الاحرار في البرلمان الكيبكي وهو من اصول مغربية انه اجرى الاختبار كإجراء وقائي بعد تلقيه رسالة من مدرسة ابنته توصي بإجراء الفحص.

واختارت رئيسة الحزب اللبرالي في كيبك Dominique Anglade الخضوع لاختبار فحص كإجراء احترازي.

يذكر انه تم تطعيم جميع الأعضاء المنتخبين في الحزب الليبرالي في كيبيك - الذين اجتمعوا في المؤتمر الحزبي هذا الأسبوع - بشكل كامل ومن بينهم دراجي، الذي أخذ طعمي فايزر.

وقال الحزب الليبرالي يوم الأحد إن الصحة العامة لا توصي بأن يخضع المسؤولون المنتخبون الآخرون للعزل أو يتم فحصهم لأنهم جميعًا قد تم تطعيمهم بالكامل.

وكان اجتمع الحزب اللبرالي المحلي هذا الأسبوع في مؤتمر انتخابي في أورفورد ، إستري ، من أجل التحضير لبدء الدورة البرلمانية التي تنعقد يوم الثلاثاء. كان جواز التطعيم ضروريًا لحضور النشاط لكل من الموظفين السياسيين والصحفيين.

**الصورة المرفقة كان نشرها النائب منصف دراجي في التاسع والعشرين من شهر آب الماضي وكتب فوقها :  اليوم هو آخر فحص على حقيبتها وهي تسعى لرؤية كل شيء وتفحص كل شيء لأنها تقول لي بكل فخر  "الفتيات الكبيرات اللواتي لا يذهبن إلى الحضانة بحاجة إلى التنظيم ".