مبيعات المنازل وأسعارها سجلت ارتفاعاً قياسياً في آب

  • article

استمع الى المقالة

بالرغم من خسارة أكثر من مليون وظيفةٍ في كندا بسبب تداعيات الجائحة الجرثومية المستجدة، تصدَّر شهر آب الماضي قائمةَ أفضل الأشهر بالنسبة لمبيعات المنازل مقارنةً بالشهر نفسه من الأعوام السابقة.

وقد ارتفعت أسعار بيع المنازل بنسبة عشربن بالمئة تقريباً مقارنةً بالعام المنقضي.

وقالت "رابطة العقارات الكندية" (CREA) التي تمثل أكثر من مئة وثلاثين ألفَ عاملٍ في هذا المجال إن 58,645 (ثمانيةً وخمسين ألفاً وستَّمئةٍ وخمسةً وأربعينَ) منزلاً في كندا بيعَ في آب، وهو أعلى بنسبة 6% من الرقم المرتفع أيضاً المسجَّل في تموز.

عادةً لا يشهد شهر آب نشاطاً كبيراً بالنسبة للمبيعات، وتكون فترة الربيع هي الأنشط. لكن إغلاق البلد في آذار ونيسان أخر الكثير من المواطنين عن شراء المنازل.

وقد ارتفع معدل سعر المنزل بمقدار 18.5 بالمئة مقارنةً بالشهر نفسه من العام الماضي. وتُسجَّل أعلى الأسعار في مونتريال وكالغري وتورنتو وفانكوفر.