دخان حرائق الساحل الأميركي الغربي يخيم على أونتاريو وآلبرتا

  • article

استمع الى المقالة

يتجه دخان الحرائق الخارجة عن السيطرة في الساحل الغربي الأميركي شرقاً باتجاه أكثرَ من مقاطعةٍ كنديةٍ، عابراً آلاف الكيلومترات. فمنذ آب نهشت حرائق متعددة 18,000 كيلومتر مربع في أوريغن، كاليفورنيا، وواشنطن، فقضت على البلدات الصغيرة، ودمرت آلاف المنازل، وقضت على ستة وثلاثين شخصاً على الأقل.

وقد ملأت الحرائق سماء المنطقة بمستوياتٍ عالية من الدخان والسُّخام، الذي تحرك شرقاً إلى تورنتو وأونتاريو، كما إلى آلبرتا، وفقاً للصور الجوية التي رصدها مركز "الأرصاد الجوية الوطني" الأميركي (NWS).

وقد أجَّج الحرائقَ عددٌ من العوامل كالعواصف البرقية، وموجات الحر القياسية، وهبات الرياح الشديدة في الولايات المتحدة.

يُشار إلى أن كندا تشارك في مكافحة الحرائق بعد استنجاد الولايات المتحدة بها وبأستراليا. وقد توجهت ثلاثُ فرقٍ من إطفائييها أوائلَ هذا الشهر للعمل أسبوعين في شمال كاليفورنيا، كما كان طاقمان من كيبك أُرسِلا في التاسع والعشرين من آب على متن مروحيتين إطفائيتَين من طراز "سي أل- 415" في مَهمةٍ تدوم تسعين يوماً.